استقالة غامضة للدكتور الصديق بن دلة والدكتور مراد لنقي

أفاد مصدر باللجنة الشعبية العامة للصحة بأن الدكتور الصديق بن دلة والدكتور مراد لنقي قد قدما استقالتهما من مهام إدارة مستشفى أبي سليم للحوادث، مع إصرارهما التام  والأكيد على  تقديم الاستقالة لأمانة الصحة، التي لم توافق عليها إلا بعد مضيّ وقت طويل، وتم تكليف الدكتور العربي القماطي بإدارة المستشفى.

وأكد المصدر أن مستشفى أبي سليم للحوادث قد شهد تحسنا كبيراً وملحوظاً في أداء العمل الطبيّ بكافة أقسامه منذ استلامهما مهمة إدارته قبل ثلاثة أشهر، إثر تكليفهما تكليفا خاصا من أمانة الصحة.

وقال المصدر الذي فضّل عدم ذكر اسمه إن هناك غموضا شديدا حول أسباب هذه الاستقالة التي لم تعرف تفاصيلها بعد.

وتساءل المواطنون والأطباء والأطباء المساعدون بالمستشفى عما إذا كانت هناك أسباب غير معلومة وراء هذه الاستقالة وإن كان الطبيبان قد استقالا بإرادتهما أم أنهما دُفعا إلى ذلك في حين أرجع عدد من الأطباء  ان أسباب الاستقالة هو عدم الرضى على اعمال الصيانة بالمستشفى التي قامت بها الشركات المنفذة

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: